الثلاثاء، أكتوبر 23، 2012

أقصوصة تمتمات

من خلف المرآة يحاول محاكاة الواقع .. تراه يتجادل مع نفسه  تارة .. ويصطدم بجدار الصمت تارة أخرى .. يعتزم في كل مرة أن يُحيي آثاراً بقيت لوهلة في زمن مضى وأندثر .. ثم يضع يده على رأسه ويتمتم طوال المساء .. هكذا عاش حياته .. فلم يترك سوى صدى تمتمات غير مفهومة .. ينعي بها حظه العاثر!!

هناك 20 تعليقًا:

المغربي الإجدابي يقول...

!!

منصور الفرج يقول...

و ما النهايه غير هذه للإنغماس بالعزله و الوحده !.

نعي حظه العثر يساوي طمس جهله بعيش هذه الحياة ,

تسلم الايادي
احترامي

علي موسى يقول...

السلام عليكم...
نسأل الله المعافاة..حال من فقد شيئ معنويا او مادي إن لم يكن الأمل إليه منتشل كان فريسة العزلة,,,نسأل الله السلامة

غاده عيسى يقول...

عزيزتى صباح الخير والورد لعيونك ..ربما الفشل فى تحقيق اى نجاح هو ما يجعل الانسان الضعيف يشعر بالياس الحياه فرص والذكى هو من يستغل هذه الفرص ولا يلوم الحظ ..كعادتك كريمه مميزه بطرح فكرك الراقى بكلمات قليله

ريـــمـــاس يقول...

صباح الغاردينيا كربمة الغالية
أمام المرآة ينعى نفسه لأنه هناك فقط يتجرد من الأقنعة
ويبدأ بتمتمات غضبه وحزنه لترافقه طوال يومه "
؛؛
؛
كل عام وأنتِ بخير وسعادة
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
Reemaas

صالح السيد رهين المحبسين يقول...

سيدتي الفاضله
المرآه فقط الصديق الصادق الذي يعري الشخص من النفاق والخداع
يقف يتمتم او يحدق في ذاته ويتغلغل في داخله
قد يتشكل الشخص ويتلون كالحرباه امام الاخرين ولكن امام نفسه فهو يعرف نفسه تماما والمرآه لا تكذب ولا تزور فقط تعطيه الحقيقه الظاهريه وهو سوف يتعمق بداخله ليكتشف مالا تراه المرأه ولا الاخرون
فلسفه جميله ورائعه منك سيدتي الفاضله
قد خاض كل بما تصورة عن تمتمتك
وفقك الله

ليلى الصباحى.. lolocat يقول...

نسأل الله السلامة من الفشل والحظ العاثر وفقد الأمل

تقبلى غاليتى تهنئتى بمناسبة العيد السعيد
كل عام وانت بخير وصحة وعافية

تحياتى بحجم السماء

;كارولين فاروق يقول...

كل سنه وانتِ بألف خير
الحقيقه كلماتك موجعة
تلخص حاله من اليأس
واليأس لا يأتي إلا لذوي
النفوس الضعيفه
وهم كثيرون للأسف
ولكن لا أنكر ان أسلوبك رفيع المستوي
تحياتي

محمد الجرايحى يقول...

هكذا هو الإنسان...حياته إذا لم يفلح فى فهمهاوحسن التعامل معهاأصبحت مجرد تمتمات ...

كريمة سندي يقول...

كل عام وأنت بخير وشكرا من القلب لتباريحكم ..

أضعت منظرتي يقول...

تأنيب الضمير على مافات لايفيد لأن الماضي لايعود ولكن نسيان مامضى وفتح صفحات ناصعة البياض أفضل بكثير ..

ربما كانت تلك التمتمات تذمراً على واقع مرير أو عجزاً عن فعل الصواب في كل الحالات أقول لاتجعل نفسك صغيراً في نفسك ..

والحظ العاثر هو تصرفاتنا العشوائية التي لانحسب لها حساب


شكراً للبوح الجميل

كل عام وأنتم بخير

m.hallawa يقول...

عاش في وهم !!!

تحياتي وودي

لـــولا وزهـــراء يقول...

عاش مع نفسه ومات ينعي حظه العاسر
( بالسين من العسر) ..
لربما كان السبب لانه ظل وحيداً .. بأختياره

لولا

SOoSOo يقول...

وماهي الحياه اذا ما تمتمنا بها
لسنا في جنه حتى نتخيل ان نعيش في راحة مؤبده
بل علينا ان نذوق من مرارتها وما يخبئه الحظ لنا فيها
ونتمتم كما اردنا

بسمة الورد يقول...

وهكذا حال الانسان حينما يحاكى واقعه وصمته

احسنتى غاليتى
راق لى تواجدى بين احرفك
مودتى وحبى
كل سنة وانت بكل خير وسعاده

الازهرى يقول...

وهكذا نعيش جميعا

تحياتى
وكل لحظة وكل الأحباب بخير

منجي باكير يقول...

كلّ عام و أنت بخير و محبّة

أعاده الله على الأمّة بالنّصر و العزّة و الرجوع إلى
أمر الله ،،،

تقديري

صاحب الزمن الجميل

*

الذوق الرفيع يقول...

مبدعة
كل عام وانت بخير غاليتي

كريمة سندي يقول...

تسلموا جميعا وشكرام من القلب على هذه التمتمات المفهومة

absnt يقول...

صباحو أمل ومستقبل بلا هدف واضح
أرق التحايا قلبية