الاثنين، سبتمبر 17، 2012

عندما تحملنا رياح الزمن



عـلى أعـتاب الزمن .. قد تأخذنا حياتنا لمنعـطفات لا عـلم لنا بها ولا بخير وشرها .. وما نعـتقد أنه شر لنا في وقتها يكون العكس والعكس صحيح .. لذا لابد لنا من الصمود أمام رياح الزمن الصاخبة، مهما كانت الظروف ومحاولة التقوقع لفترة من الزمن .. حتى تمر الرياح بسلام عـلينا، ومن ثم نعـيش حياتنا في هدوء وسكينة، ونفرغ كل طاقتنا بدون أي خوف من اقتلاعـنا من جذورنا.

هناك 5 تعليقات:

m.hallawa يقول...

مسائك روز وياسمين زميلتي العزيزة

حمدلله علي السلامة

عسى فرجا يكون عسى..نعلل نفسنا بعسا
فلا تقنط اذا واجهت هماً يقبض النفسا
فأقرب مايكون المرء من فرج إذا يئسا..

تحياتي وودي

شمس النهار يقول...

عندي اعتقاد راسخ جواية ان مايعمل يعمل للخير
ةتعدي الايام ونعرف ان اللي افتكرناه شر ده هو الخير كله

ريـــمـــاس يقول...

صباح الغاردينيا كريمة
تلقينا الحياة في متاهات مؤلمة وقد تفاجأنا رياحها
بعكس أمنياتنا وأحلامنا نخاف أن يكون شراً وننتظر
أن يمر بخير وسلام لذلك لكل متاهة ممر تحتاج الصبر
وأنفاس طويلة حتى نتجاوز رياح الزمن ويشتد عود أحلامنا
لتقف من جديد "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
Reemaas

سعيد يقول...

تدوينة قصيرة و لكنها معبرة.
أظن ..كان بامكانك ابداع افضل من هذا.
مررت من هنا و سأعود مرارا.
تحيتي و تقديري

علي موسى يقول...

سلام عليكم...
المهم ان نستحضر هذا المعني في حياتنا ,ولا يكون إلا بالتوفيق ودونه الغفلة والضياع...