الأربعاء، مايو 11، 2011

نقطة من أول السطر

قررت منذ زمن أن أكتب مذكراتي بناء على نصحية تلقيتها من أحدهم، ومن ثم شرعـت في كتابتها، وشطحت في خيالي وخرجت عن الواقع، وأضفت إليها أحلامي وطموحاتي وأمنياتي لكل الأرض ومن عـليها. 

وظللت أكتب وأكتب وأكتب مدة سنتين دون توقف، حتى وصلت حد الهوس وتأرجحت بين الجنون والفنون ثم توقفت فجأة، ومحيت كل شيء كتبته .. ووضعـت نقطة من أول السطر!!

هناك 37 تعليقًا:

أم هريرة (lolocat) يقول...

السلام عليكم
ررررررررررررائعة
راقت لى جدا نبرة الامل والارادة اللى فهمتها مابين السطور

جميل ان يعيد الانسان حساباته ويبدأ من جديد بارادة وامل واشراق

جميلة اوى اوى اوى


دمت بخير وامل وسعادة حبيبتى

د.ريان يقول...

مساء العطر كريمة سندي

ويسعدكِ بكل رقة وجمال

أحيانا الغوص بداخلنا يوصلنا إلى متاهة

وتلك المتاهة جعلتني اعبر الجنون بأشواط

لكني لم افقد بريق الراحة من ذلك الجنون

الذي يشبه حمل روح كانت تولد بالفضفضة

لابد انه ستعود كلماتكِ بيوم عن حياتكِ

وستكون أكثر من نقطة :)

فيبدو انها حياة عظيمة ورائعة

دمتم بكل جمال سيدتي

سواح في ملك الله- يقول...

اذا لازالت هناك حياة ومواقف
قد تضيفينها علي مذكراتك التي حفظتيها
عن ظهر قلب علي اثر كتابتها والامعان
في معانيها
تحيتي

موناليزا يقول...

جميل أن الواحد يبدأ من جديد
بس ازاى يقدر يمحى أحداث سنين!

Haitham هيثم Al-Sheeshany الشيشاني يقول...

حلوة البدايات الجديدة ، دائما ً :)

فارس عبدالفتاح يقول...

فعلتي الصواب فالخيال والاحلام والوهم لا تليق بانسان واعي ومدرك يريد ان يكون انسان بحق

محمد الجرايحى يقول...

أتمنى أن يكون لدى القدرة على محو كل الذكريات ..وأن نبدأ نقطة من أول السطر
إنها الإرادة والعزيمة والإيمان بأن الغد أفضل.
من أجمل الأشياء فى كتاباتك أنها تفتح أمام كل متلقى أبواباً قد لاتفتح لغيره كما لوكانت كتبت له هو ....

مصطفى سيف يقول...

نقطة ومن اول السطر لنسطر تاريخا جديدا ومذكرات جديدة بافكار ما زالت طازجة واحداث طموحة آملة فلنمحو الذكريات ونواجه الحياة بقلم وقلب ومذكرات جديدة
تحياتي لقلمك الرائع

ذو النون المصري يقول...

بلدنا كاملة وضعت نقطه و بدات من اول السطر

كريمة سندي يقول...

* بارك الله فيك أم هريرة والأمل بالله دائما موجود.

* ومسائك معطر بعطر الياسمين د. ريان صدقت هناك أكثر من نقطة.

* نعم عزيزي سواح في ملك الله

* عندما يصل لحد الجنون عزيزتي موناليزا يمكن أن يمحي فقط سعدت بمرورك الكريم.

* شكرا عزيزي الشيشاني

* نعم عزيزي فارس عبد الفتاح فالوهم مضيعة للوقت.

* سعدت بتواجدك الدائم عزيزي محمد الجرايحي وصدقت الإرادة وحدها تمنحنا القدرة والإصرار

* وتحياتي لك مصطفى سيف

* ربنا معاكم يا ذا النون المصري تحياتي لك

أم يقول...

عندما نتأرجح بين الجنون والفنون قد نصل إلى نقطة اللاعودة ولكن الحمد لله أنك توقفتي فجأة

Tamer Nabil Moussa يقول...

رائع ما كتبتى


بارك الله فيكى


مع خالص تحياتى

ساسو يقول...

جميل كل ما تكتبي
تسلمي يا اموره

محمد سعد القويري يقول...

الأخت الفاضلة :: كريمة سندي ::
تحية مسائية معطرة
عندي تساؤلان
هل فعلاً محوت كل يوميات ؟؟
أم أنها استعارة رمزية في نصك هذا ؟؟
في الحالة الأولى ، قد أختلف معك قليلاً :)
وفي الحالة الثانية أرى أنك فعلاً مبدعة ..

وما زلت معجبًا بأسلوبك التدويني القصير المركز :)

لروحك النقاء

beautiful mind يقول...

يارب تكون هذه النقطة هي بداية لكل جديد ومفيد في حياتك وعقليتك الادبية
تحياتي لما كتبت
وننتظر القادم

بنت البلد يقول...

حلو الكلام

وفكرتة

تسلمى حبيتى كريمة

تحياتى

ريــــمــــاس يقول...

نكتب مذكراتنا منذ زمن نخفي بين سطورها ذكرياتنا وبين الكلمات طوحاتنا وبين السطور أحلامنا لتبقى جميعها جنون وفنون لايتقنه سوانا ولكن حين نصاب بهوس الروح لنمحي كل مامضى ونبدأ بــ نقطة من أول السطر قد تكون هي البداية وقد تكون ليست إلا نهاية "
؛؛
؛
كريمة
رائعة وعميقة أنتِ
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

كريمة سندي يقول...

* نعم أم الحمد لله أني توقفت ولم أكمل

* Tamer Nabil Moussa تحياتي لك

* الله يسلمك يا ساسو انت اللي أمورة

* نعم عزيزي محمد القويري محوتها كلاها عن بكرة أبيها من الفلاش ومن الجهاز وفي الحالة الثانية أنت مبدع أيضا تحياتي الصادقة لك

* شكرا عزيزي beautiful mind

* تحياتي لك بنت البلد

* تحياتي الصادقة لك من القلب ريماس على كلامك العذب صدقتي قد تكون نهاية لما مضى وبداية لما هو آت

ahlam يقول...

جميلة جدا هذه الأقصوصة
شكرا لمرورك واتاحة الفرصة لي للتعرف على مدونتك الرائعة

Dr Ibrahim يقول...

قد يصل الانسان لهذه النقطة ولكنها قد تكون نقطة بداية جديدة للخير.. للأمل..للتفاؤل..للحياة بإذن الله.
تحياتى

الاحلام يقول...

هكذا لابد لانسان ان يقف ويحاسب نفسه عما فعل فى الايام الماضيه لابد ان يتوقف برهه حتى يعرف الى اين هو ذاهب لابد ان يصحح مصاره ان كان طريقه خطاء
دمتى بكل خير اختى الكريمه تقبلى تحياتى الاحــــــــــــلام

Carmen يقول...

المهم اننا نكتب كل احاسيسنا
تسلم ايدك وقلمك

faroukfahmy58 يقول...

اختى الفاضلة كريمة
ارسلت تعليقا ولم اجده بين التعليقات لعله ضل الطريق او لم يعرف العنوان
تظل تكتبين وتكتبين ولو انتهى مداد قلمك وكلما وضعت نقطة ستجدين سطرا جديدا ينتظر ويتلهف كلامك الحلو
سطرا جديدا ملؤه الأمل بافق جديد للظفر

سراج يقول...

المهم أن لا تبقى هذه النقطة جاثمة في أول السطر:)
أسعدني المرور من هنا

كريمة سندي يقول...

* وشكرا لمرورك الكريم ahlam

* نعم بإذن الله Dr Ibrahim

* صدقت عزيزي الأحلام التوقف لبرهة بين الجنون والفنو ينقذنا احيانا.

* نعم فالكبت عزيزتي Carmen يولد الانفجار

* عزيزي faroukfahmy58 هناك مشكلة في البلوجر لا تفتح معي احيانا المهم انك لم تضل طريقك في المرة الثانية سعدت بتواجدك

* نعم عزيزي سراج فقط فتحت المدونة لأدون كل النقاط تحياتي لك

daloo3a يقول...

جميل ما كتبتي

نسيت كنت بحط تعليق حلو على الكلاام
احين نسيته
لأني من الصبح احاول اعلق و ماعرف شو المشكله في بلوجر

المهم

الموضوع جدا جميل ^^

لآنٌنآ نٌجُيْڊّ [ آلصٌمْتُ ] حُمٌلۈنٌآ ۈزْرٌ [ آلنّۈآيًآ ] ! يقول...

الكتابه دائما هكذا
تأخذنا إلى عالم آخر
تصل بنا الى حيث الشتات
ولهذا السبب نتمسك بها ونجعلها ملاذنا المفضل


جميل ماأقرا لك

مصافحة اولى لروحك الطيبه
مدونة تنبض بالإبداع

دمتي بخير

بوح القلم يقول...

لماذا مسحتها ؟؟
لو تركتيها لترجعي لها بعدفتره فاحياناً تري انك تقراي لشخصيه غيرك
تقديري لكِ

أبو طلال الحسيني يقول...

الأخت كريمة سندي
يسرني أولاً أن أسجل مروري الأول..

كتابة الذكريات ببساطتها و(شخبطاتها)جديرة بأن تحفظ لزمن تصبح فيه كنزاً وبأقل تقدير حنين لماض يحمل ذكريات تغدو بين الضحكة والدمعة...
أما إذا كنت قد حذفت ما قد تعتقدين أنه نوع من الأدب فقد يكون في حذفه جرأة وتعزيز للثقة! ومن ثم القدرة على كتابة الرائع الجديد، وأيا كان الذي حذفتيه فلا شك أنه كتب في أعماق النفس، ولو أعدت كتابته ثانية لظهر بحرف متقن وكلمة رصينة، لأن الخبرة أصبحت أكبر والأدوات متينة.

هيفاء يقول...

تلك الوقفات الحياتية ومحاسبة النفس من جديد
جديرة بالتقدير والاحترام
ولتلك النقطة على السطر الف معنى
فاهلا بك من جديد
موفقة ان شاء الله

amiralcafe يقول...

سلام المحبة والياسمين من تونس لي حضرتكم يسعدني جدا انضمامك الى مدونتي المتواضعة.
ما احلى كتابة الذكريات لانها ببسطة تعلمنا على تفدي الاخطاء الماضي ونسيان الالام التي حدثت لنا.وما اكثرها في اوطاننا العربية.دمتى بكل خير اختى تقبلى تحياتى احوكم رؤوف

طهر فؤادك يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

ربنا يكرمك يارب والمسلمين ويوفقك دايما للخير
وتقبلى مرورى

كريمة سندي يقول...

* تحياتي لك ahlam وانت الأجمل

* بإذن الله عزيزي Dr Ibrahim

* التوقف برهة عزيزي الأحلام ينقذنا من الجنون والفنون تحياتي لك

* صدقت عزيزي أبو طلال الحسيني الخبرة أصبحت أعمق تحياتي لك

* وأهلا بك عزيزتي هيفاء شكرا كثيرا لمرورك الكريم.

* وأهلا بعشاق تونس الخضراء وربيعها الدائم مرحبا بك amiralcafe

* اللهم آمين طهر فؤادك

مدونة مفيـد يقول...

أحيانا تكون كتاباتنا بلسما و متنفسا
و أحيانا اخرى تكون عكس ذلك تماما
فقد كنت أعود إلى مذكراتي و لما أقرأ أشياءا كتبتها في فترة حرجة من حياتي غلب عليها النكد و الشقاء, فإن حالة من الأسى تعاودني و نكد كذاك الذي عشته يراودني
لذا قررت ألا أعود لكتاباتي القديمة
إنها مركونة هناك في مكان ما حتى تنسى و تمحى من ذاكرة الزمان

كريمة سندي يقول...

صدقت عزيزي مفيد فقد تم محوها لتحمى من ذاكرتنا حتى لا تسبب لنا صداع كوني سعدت بمرورك الكريم

ghada issa يقول...

ذكرياتنا تتأرجح مابين الجنون والفنون حتى اصبحت الذاكره تعج باحداث ذكراها اشد الما من حدوثها ..ولكن رغم كل الحزن هناك مكان جميل فى الذاكره لولا انه يزينها لما استطعنا الصمود فى هذا الزمن الصعب ...عزيزتى كلماتك راقت لى لك منى كل الحب ...

كريمة سندي يقول...

صدقت غاليتي ghada issa فالصمود هو الذي يجعلنا أقويا نتصدى لكل أعاصير الألم لك مني كل التقدير والحب